You are currently viewing علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر
علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر

علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر

ألم الصدر هو أحد الأعراض الشائعة التي يشعر بها العديد من الأشخاص، والتي يمكن أن تشير إلى مشكلة صحية خطيرة. يمكن أن يكون الألم في منتصف القفص الصدري والظهر مختلف لكثرت  الحالات ، ومن المهم أن يتم تشخيص السبب الحقيقي للألم والعلاج اللازم له .

في هذا المقال، سوف نتحدث عن اهم الطرق المختلفة لعلاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر، ونتحدث عن الوقاية منه وكيفية التعامل معه عندما يحدث. ومن المهم التأكيد على أنه في حالة الشعور بأي أعراض خطيرة أو غير طبيعية، يجب الاتصال بالطوارئ الطبية على الفور.

اسباب ألم في منتصف القفص الصدري والظهر

يوجد العديد من الأسباب المحتملة للشعور بالألم في منتصف القفص الصدري والظهر، ومنها:

1- تقلصات العضلات:

 يعتبر تقلص العضلات في الظهر والصدر من الأسباب الشائعة للألم في هذه المنطقة، ويمكن أن يحدث هذا الأمر بسبب الاستخدام الزائد للعضلات أو التعرض للبرد أو الرطوبة.

2- التهاب القفص الصدري: 

يمكن أن يحدث التهاب في الأغشية المحيطة بالقفص الصدري، ويتسبب ذلك في الشعور بالألم في منتصف القفص الصدري والظهر، وقد يصاحب ذلك أيضًا صعوبة في التنفس والحمى والسعال 

3- تمزق الأربطة والأنسجة الليفية:

  يحدث تمزق في الأربطة والأنسجة الليفية في الظهر والصدر، ويمكن أن يتسبب هذا في الشعور بالألم والتورم والاحمرار.

4- انزلاق القرص الفقري:

 قد يحدث انزلاق للقرص الفقري في الظهر، ويمكن أن يتسبب ذلك في الشعور بالألم في منتصف القفص الصدري والظهر، ويمكن أن يصاحب ذلك أيضًا خدران أو تنميل في الأطراف.

5- التهاب المعدة: 

ان الاصابة بالتهاب المعدة أن يسبب ألمًا في منتصف القفص الصدري والظهر، ويمكن أن يصاحب ذلك الشعور بالغثيان والقيء والحرقة.

6- أمراض القلب:

 يمكن لأمراض القلب أن تسبب ألمًا في منتصف القفص الصدري، وخاصة إذا كان الألم يمتد إلى الذراعين والفك العلوي، ويجب الاهتمام بأي أعراض أخرى مرتبطة بالقلب مثل صعوبة التنفس والدوخة والغثيان.

7- تشوهات العمود الفقري: 

يمكن أن تسبب تشوهات في العمود الفقري ألمًا في منتصف القفص الصدري والظهر، ويشمل ذلك انحراف العمود الفقري والتهاب المفاصل الرثوي التهاب الأعصاب.

طرق علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر 

تعتبر آلام الجزء العلوي من الظهر والصدر شائعة وقد تكون بسبب مجموعة متنوعة من الأسباب. لذلك، يعتمد علاج الألم على التشخيص الدقيق للحالة والمسبب الأساسي للألم.

– علاج النوبة القلبية:

إذا كان الألم ناجمًا عن نوبة قلبية، قد يتم استخدام أدوية مثل الأسبرين والنيتروجلسرين لتحسين تدفق الدم في القلب والحد من تخثر الدم. قد يتم أيضًا إجراء التدخل التاجي عن طريق الجلد (PCI)، وهو إجراء جراحي يستخدم لفتح الشرايين التالفة أو المسدودة في القلب. بعد العلاج الطارئ، يمكن العمل على تحسين صحة القلب وتقليل فرص حدوث نوبة قلبية أخرى من خلال تغيير نمط الحياة، مثل اتباع نظام غذائي صحي للقلب وزيادة النشاط البدني.

– علاج الذبحة الصدرية:

يعد علاج الذبحة الصدرية من طرق علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر حيث انها تستخدم عن طريق  أدوية مثل حاصرات بيتا وقنوات الكالسيوم والنترات والستاتين لتحسين تدفق الدم إلى القلب وتقليل الألم المرتبط بالذبحة الصدرية.و يمكن أيضًا تغيير نمط الحياة لان هناك العديد من الأنماط المختلفة التي تضر بالصحة وهي  مثل الإقلاع عن التدخين وتناول وجبات صحية وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

– علاج حرقة المعدة:

من المهم استخدام مضادات الحموضة وحاصرات H2 ومثبطات مضخة البروتون لتقليل إفراز الحمض في المعدة وتخفيف  من الألم المرتبط بحرقة المعدة وهي من الاسباب الأساسية للشعور بالم في منتصف القفص الصدري كما يجب أيضًا تجنب بعض الأطعمة ، مثل تجنب الأطعمة الحارة والدهنية والكحولية والمشروبات الغازية والقهوة.

– علاج التهاب الغشاء البلوري:

تستخدم الأسيتامينوفين ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية وشراب ادوية السعال لتخفيف من الأعراض المرتبطة بالتهاب الغشاء البلوري وهو عبارة غشاء رقيق يتكون من طبقتين تحيط بين الرئتين ويبطن القفص الصدري، كالألم والحمى والسعال.

– علاج ألم العضلات والعظام:

تستخدم مضادات الالتهاب غير الستيرويدية ومرخيات العضلات لتخفيف الألم المرتبطة بالعضلات والعظام ويمكن ايضا استخدام العلاج الفيزيائي والتدليك والتمارين العلاجية لتحسين الحالة.

– علاج مشاكل العمود الفقري:

يمكن استخدام المضادات للالتهابات وتقليل النشاط البدني ومرخيات العضلات لتخفيف الألم المرتبط بمشاكل العمود الفقري ، واستخدام العلاج الفيزيائي او التدليك والقيام بالتمارين الرياضيه في غاية الاهميه وذلك لتحسين حالتك الصحية .

– علاج سرطان الرئة:

تختلف طرق علاج سرطان الرئة حسب نوع الورم ومرحلته، ويشمل العلاج عادة الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي والعلاج المناعي والعلاج الهدفي والعلاج الجزيئي، ويتم تحديد الخيار الأنسب حسب حالة المريض وتوصيات الطبيب المختص  وذلك عن طريق استشارة الطبيب عن العلاج المناسب لحالتك  .

أعراض  ألم في منتصف القفص الصدري والظهر 

علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر
علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر

يعتبر الألم في منتصف القفص الصدري والظهر أمرًا شائعًا وقد يكون بسبب مجموعة متنوعة من الأسباب. ومن الأعراض الشائعة لهذا النوع من الألم:

  1. ألم حاد أو مزمن في منتصف القفص الصدري والظهر.
  1. الشعور بالضيق أو الضغط في منتصف القفص الصدري.
  1. الشعور بالحرقة في منتصف القفص الصدري.
  1. الشعور بالتورم في منتصف القفص الصدري.
  1. صعوبة التنفس أو الشعور بالتوتر عند التنفس.
  1. الشعور بالغثيان أو القيء.
  1. الاصابة بالتعب والإرهاق.
  1. الشعور بالتعرق الزائد.

تختلف الأسباب التي تؤدي إلى الالم الصدر والمعدة ومنها :

  1. مشاكل في الجهاز العصبي مثل التهاب الأعصاب.
  1. مشاكل في القلب مثل الذبحة الصدرية أو النوبة القلبية.
  1. مشاكل في الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية أو التهاب الرئة.
  1. مشاكل في المعدة مثل حرقة المعدة.
  1. مشاكل في العمود الفقري مثل ضغط الفقرات أو انزلاق الديسك.
  1. التهاب المفاصل الروماتويدي.
  1. حصوات المرارة.
  1. الأورام السرطانية في القفص الصدري أو الظهر.

نصائح  لعلاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر

لتخفيف الألم في منتصف القفص الصدري والظهر، يمكن اتباع بعض النصائح التالية:

– يمكن وضع الثلج على المنطقة المؤلمة ومن ثم استخدام الكمادات الساخنة، حيث يساعد ذلك في توفير راحة فورية للمنطقة التي بها الم شديد.

– يمكن تناول بعض المسكنات لألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، والتي تشمل الإيبوبروفين والنابروكسين، وذلك بهدف تقليل التورم وتخفيف شدة الألم التي يشعر بها الفرد.

– يجب المحافظة على شد الكتفين للخلف عند الوقوف، وتجنب البقاء بنفس وضعية الوقوف أو الجلوس لفترات زمنية طويلة لأن ذلك يزيد من الشعور بالتعب.

– يجب المحافظة على الوضعية الصحيحة للجسم، والمتمثلة بالوقوف بصورة مستقيمة.

– يمكن استخدام مقعد يحتوي على مساند للذراعين ودعائم خاصة لمنطقة الظهر حتى لا يتسبب الجلوس بصورة خاطئة في الشعور بالألم.

– يجب تجنب القيام برفع الأشياء الثقيلة والبحث عن شخص آخر لطلب المساعدة منه، كما من المهم عند رفع أي شيء المحافظة على استقامة الظهر مع انحناء الركبتين حتى لا يتم الضغط على الظهر.

– يجب تجنب النوم على الظهر لأنها تتسبب في اختلال في العمود الفقري، وبالتالي من المهم النوم على إحدى الجانبين مع وضع وسادة بين الركبتين.

– يمكن القيام بتمارين بسيطة مثل تمرين وضعية البقرة، وتمارين التمدد، وتمارين القرفصاء، وذلك بهدف تخفيف الألم وتقوية العضلات المحيطة بالعمود الفقري.

في النهاية 

في المقال السابق قمنا بتوضيح أهم طرق علاج ألم في منتصف القفص الصدري والظهر و ابرز الاعراض والاسباب ويجب عدم الاكتفاء بقراء المقال بل يجب زيارة المريض للتحقق من أسباب الألم وعلاجها بشكل فوري لعدم تطور الالم 

اترك تعليقاً