You are currently viewing طرق علاج اورام المخ الحميدة
علاج اورام المخ الحميدة

طرق علاج اورام المخ الحميدة

طرق علاج اورام المخ الحميدة

يشمل الجسم عدد لا يعد ولا يحصى من مختلف الخلايا التي لها أداء و وظائف منفصلة عن بعضها البعض ، والقسم الأعظم و الأكبر من هذه الخلايا يستمر بالنمو و الموت طوال فترات حياتنا ، ويتم تجديد الخلايا الميتة عبر انقسام الخلايا الحية الأخرى وبهذا الشكل يضمن بقاء الجسم بصحة جيدة وضمان تأدية عمله بالشكل الدقيق ، والأورام الحميدة هي التي لا تحتوي على خلايا مسرطنة خبيثة ففي العادة يتم استئصالها وإزالتها  ولا يرجع ظهورها مرة ثانية ولا تنتشر وتتوسع في الخلايا والانسجة القريبة منها و لا تؤثر على أدائها الوظيفي ، الأورام الحميدة يمكن استئصالها وإزالتها عبر تدخل جراحي ولكن يمكن أن تقوم هذه الأورام بخلق ضغط على الأنسجة السليمة الطبيعية من المخ واعاقة عملها المألوف والمعهود .

ما هي اورام المخ الحميدة : 

الورم الحميد هو بروز كتلة من الخلايا المتماثلة التي لا تعقب النظام الطبيعي لنمو الخلايا في هذا الموقع ويكون غالبا هذا النمو يسير بوتيرة بطيئة بعض الشئ ولا يستطيع الورم الحميد أن يستهدف أعضاء الجسم الأخرى لكن تكمن مشكلة الأورام الحميدة في أنه يمكن أن يضغط على أوعية دموية وأعصاب حيوية مهمة داخل المخ وانقسام الخلايا خلال عملية التجدد متصلة بقواعد حادة تنتج عن التطور خلال ملايين السنين و بشكل منتشر وتستمر هذه العملية طوال فترة حياة الإنسان و ستكون مستمرة مدى الحياة ولكن القليل من الأمراض والعناصر المحيطة بالشخص يمكن أن تؤدي وضرر وظيفي في الخلايا و بذلك تفقد الخلية القدرة على التحكم والسيطرة على نمو الخلايا حيث يتم الانقسام بسرعة أكبر من الحد المألوف و الطبيعي وتزعم هذه الخلايا التي تتعرض إلى ضرر في النمو والانقسام بالخلايا المشكلة للأورام ، ويكون هذا الوضع يطبق على الخلايا العصبية والدماغية مثلها مثل بقية خلايا الجسم حيث يتم تشخيص ما يقارب من 16.000 حالة أورام في المخ كل سنة . 

اعراض اورام المخ الحميدة : 

تتسم اورام المخ الحميدة بانعدام قدرتها على الانتشار، وقد لا تسبب الكثير من الأعراض في بداية مراحله المرضية و سنتعرف على بعض من الأسباب التي يمكن من خلالها قد تظهر اورام المخ الحميدة :

  • التقدم في العمر حيث تتغلغل الأورام بشكل كبير فوق سن الـ 50.
  • إصابة العائلة بنفس المرض أي يرجع إلي التاريخ العائلي .
  • زيادة فرص الإصابة بذلك المرض بين الرجال بنسبة أكثر بعض الشيء عن النساء.
  • التعرض المباشر للعلاج الإشعاعي سابقا .
  • وجود بعض الأمراض الموجودة في الجينات التي تعمل على زيادة فرصة الإصابة بالأورام مثل: الأورام الليفية العصبية و التصلب الحدبي وغيرهم من الأمراض .
  • التعرض المباشر لبعض المواد الكيميائية .

أنواع أورام المخ الحميدة : 

علاج اورام المخ الحميدة
علاج اورام المخ الحميدة
  1. الورم السحائي
  2. الورم الشفاني 
  3. الورم الغدي النخامي
  4. ورم الأرومي الوعائي
  5. الورم القحفي البلعومي
  6. الورم الدبقي

اعراض اورام المخ  الحميدة : 

تكثر وتتنوع أعراض اورام المخ الحميدة حسب نوعه حيث أن هناك الكثير من أنواع علاج اورام المخ الحميدة غير السرطانية والتي تتباين في أعراضها مثل :

  • أعراض الورم السحائي :

يعتبر الورم السحائي من أكثر أنواع أورام المخ الحميدة غير الخبيثة شيوعا ومن أعراضه :

  • الشعور بالصداع.
  • الشعور بخمول وضعف في العضلات.
  • الشعور بالارتباك ووقوع تغيرات في الشخصية.
  • ظهور مشكلات في النظر والنطق.
  • حدوث نوبات.
  • يتم فقدان السمع أو بروز طنين داخل الأذن.
  • أعراض الورم الشفاني :

يوضح الورم الشفاني في خلايا شوان التي بداخل الجهاز العصبي وأعصاب الجمجمة ومن أعراضه : 

  • الشعور بالتخدير في الجسم كله .
  • صعوبة شديدة في البلع.
  • ظهور ألم في الرقبة والظهر عند النوم.
  • فقدان القدرة على التوازن.
  • ظهور طنين في الأذن.
  • حدوث تغير في مذاق الطعام.
  • أعراض الورم الغدي النخامي :

يعتبر الورم الغدي النخامي أحد الأورام متفشية الانتشار في الغالب ما تكون بدون أعراض ولكن في حال وضوح الأعراض فقد تظهر الآتية:  

  • اضطراب في الوزن يمكن أن يزيد أو فقدانه بشكل غير مفسر.
  • التعرض للكدمات بسهولة .
  • الإحساس بالتعرق والشعور بالقلق والتوتر.
  • العقم وصعوبة الحمل.
  • فقدان البصر وازدواجية الرؤية .
  • عدم الرغبة الجنسية.
  • أعراض ورم الأرومي الوعائي :

حيث تنمو الأورام الأرومية الوعائية في منطقة الأوعية الدموية ومن أعراضها : 

  • الشعور الدائم بالغثيان والاستفراغ.
  • شعور بالخدر في الساقين و الذراعين.
  • الصداع والدوار.
  • انعدام  القدرة على التحكم والسيطرة على حركة الأمعاء و المثانة.
  • انعدام القدرة على حفظ التوازن والمشي بطريقة طبيعية .
  • أعراض الورم القحفي البلعومي :

تتكون الأورام القحفية البلعومية من أجزاء قاسية وصلبة وايضا أكياس مليئة بالسائل ومن أعراضها :  

  • زيادة الوزن بشكل ملحوظ .
  • الشعور الدائم  بالعطش وزيادة التبول.
  • بطء النمو عند الأطفال وتأخر وصول الطفل إلى سن البلوغ.
  • تقلبات مزاجية يصاحبها بعض الارتباك .
  • مشكلات في الرؤية و النظر.
  • أعراض الورم الدبقي :

يمكن للأورام الدبقية أن تؤثر على أداء وظيفة المخ ومن أعراضها :  

  • الشعور الدائم بالصداع.
  • الغثيان والدوار .
  • احتمالية حدوث فقدان في الذاكرة.
  • عدم السيطرة و التحكم في المثانة مما يؤدي إلى تسرب البول .
  • ظهور اضطرابات في النطق والبصر.
  • تراجع القدرات العقلية وإحساس دائم بالارتباك .
  • ظهور النوبات.

تشخيص اورام المخ الحميدة :

هناك الكثير من الطرق المستخدمة لتشخيص وفحص اورام المخ الحميدة ومن هذه الطرق :

  • التصوير الإشعاعي ومنه :
  • التصوير المقطعي .
  • التصوير بالرنين المغناطيسي.
  • فحص البزل القطني :

حيث يستخدم فحص البزل القطني لتحديد ما إن كان هناك أي خلايا غير سليمة  داخل سائل النخاع الشوكي ويتم من خلال إدخال إبرة رفيعة بين فقرتين قطنتين حول النخاع الشوكي من أجل سحب عينة من السائل.

  • فحوصات وتحاليل الدم والبول :

يتم اللجوء إلى إجراء تحاليل الدم والبول المختلفة التي تساعد في اكتشاف وجود السرطان مثل : فحص الهرمونات وفحوصات واسمات الأورام.

علاج اورام المخ الحميدة :

ويختلف علاج الأورام استنادا ووفقا على عدة عناصر مثل:

  • سن المريض.
  • موقع الورم في المخ.
  • حجم الورم.
  • الحالة الصحية التابعة  للمريض. 
  • الجراحة :

من أكثر علاج اورام المخ الحميدة انتشارا إذا كان موقع ورم المخ يقع في مكان من السهل الوصول إليه لإجراء الجراحة فيتجه الجراح الى استئصال أكبر قدر ممكن من ورم الدماغ بطريقة أمنة .

وتكون بعض أورام المخ صغيرة ومن السهل فصلها عن النسيج المحيط بالمخ مما يجعل إجراء التدخل الجراحي بالاستئصال الكامل أمر محتمل ولكن توجد أورام مخ أخرى لا يستطيع الجراح فصلها عن النسيج المحيط لوقوعها بالقرب من مناطق حساسة في المخ مما يجعل إجراء العملية الجراحية أمر محفوف بالخطورة .

  • العلاج الإشعاعي :

ثاني أهم طرق علاج اورام المخ الحميدة  انتشارا حيث يستخدم العلاج الإشعاعي أشعة عالية الطاقة مثل الأشعة السينية لتدمير خلايا الورم ويمكن أن يأتي العلاج الإشعاعي من آلة خارج جسم المريض أو في حالات نادرة يمكن أن يوضع الإشعاع داخل جسم المريض بالقرب من ورم المخ .

وقد تصب تركيز الحزم الإشعاعية الخارجية فقط على مكان المخ الموجود به الورم أو يمكن استخدامها على كامل المخ عادة ما يستخدم العلاج الإشعاعي للدماغ بالكامل لعلاج الأورام التي تصل إلى الدماغ من جزء آخر من الجسم ويتم تكوين أورام متعددة فيه.

متى يجب زيارة الطبيب :

علي الرغم من أن هناك الكثير من الأمراض التي  تسبب ظهور أعراض مماثلة لأعراض اورام المخ الحميدة ولكن هناك بعض الأعراض التي يستدعي ظهورها استشارة طبيب ومنها :  

  • وجود آلام رأس شديدة ومستمرة.
  • الشعور بالغثيان المستمر.
  • ظهور تغيرات في الشخصية.
  • الشعور بالتعب والضعف في الجسم كله .
  • وجود مشكلات في النطق والبصر.

في النهاية

ننصحك باستشارة الطبيب عند الشعور بأي أعراض أو آلام في الرأس للاطمئنان واكتشاف وجود أي ضرر مبكر وعدم الاستهوان في التدخل المبكر في حالات أورام المخ بأنواعها المختلفة حيث يعتبر سلاح فعال في النجاة من هذه الإصابة دون مضاعفات وخطورة.

اترك تعليقاً